حل الوحدة الثالثة عشرة أصول الفقه كتاب الفقه 2 مسار العلوم الانسانية

   


حل الوحدة الثالثة عشرة أصول الفقه كتاب الفقه 2 مسار العلوم الانسانية

الوحدة الثالثة عشرة

الحكم الوضعي

يتوقع منك أخي الطالب بعد دراسة هذه الوحدة أن :

. تعرف أحكام الرخصة

. تميز بين الأحكام التكليفية والوضعية.

. تعرف أقسام الأحكام الوضعية.

. تميز بين أقسام الحكم الوضعي

. تحذر من إفساد العمل وتحرص على تصحيحه

. تدرك حكم فعل العقود والعبادات الفاسدة عمدا.

. تعرف أسباب الرخص الشرعية

. تميز بين مواضيع الرخصة والعزيمة.

. تدرك سماحة الشريعة وتيسيرها في مواضعها الصحيحة.

. ان تقارن بين الحكم الوضعي والتكليفي

. تعرف أركان الحكم

حل الوحدة الثالثة عشرة أصول الفقه كتاب الفقه 2 مسار العلوم الانسانية

أركان الحكم

الركن الأول: الحاكم، وهو الله سبحانه وتعالي ، والرسل مبلغون عن الله لا يشبعون أحكاما ابتداء من عتة أنفسهم، والمجتهدون مستکشفون لحكم الله لا مبتدئون نه كذلك وإن سموا حكاما أو نسبت الأحكام إليهم

قال تعالى : والله يحکم لا معقب لحكمه، وقال تعالى : إن الحكُم إلا لله . .

الركن الثاني : محكوم فيه : وهو ما تعلق به خطاب الشارع أو هو الفعل المكلف به . قال تعالى : وآتوا الزكاة ، أفاد إيجاب الزكاة وهذا الأمر تعلق بفعل الملف الذي هو إيتاء الزكاة . وفي قوله تعالى : وإذا حللتم فاصطادوا

أفاد إباحة الاصطياد بعد التحلل من الإحرام وهذا الأمر تعلق

بفعل المكلف الا هو الأجياد۔ وتكون التكاليف الشرعية لازمة للمكلف إذا أجتمع فيه وصشان

الأول : أن يكون معلوما للمكلف؛ فالجهل ينفي التكليف، فلو جهل إنسان کون الطمأنينة من أركان الصلاة و كان يصلي زماننا بلا طمانينة ثم عالم هذا الحكم فإنه لا يطالب بقضاء ما صلاة بغير حطمأنينة إلا حلاة لم يزل في وقتها، كما في حديث المسيء صلاته * الثاني: أن يكون مقا۔ ورا للكلف، ليس خارجا عن طاقته وقدرته، وها حامل في جميع تكاليف الإسلام

الركن الثالتة المحكوم عليه، وهو الشخص الذي تعلق به خطاب الشرع وهو المكلف، ولا يكون المرء مکلفا إلا باجتماع شرطين فيه هما:

التقويم

۱ / قارن بذكر أوجه الشبه والخلاف بين كل ما يلي:

أ- الشرط والمانع.

ب الشرط والسبب.

ت الصحيح والفاسد .

ش العزة والرخصة.

حل الوحدة الثالثة عشرة أصول الفقه كتاب الفقه 2 مسار العلوم الانسانية

۲ / من خلال دراستك الوحدة الحكم الوضعي:

ثم وضح العلاقة بين الصحة والفساد من جهة ، وكل من السبب والشرط والمانع من جهة أخرى .

۳ / بعد معرفتك لتوعي الحكم الشرعي وانقسامه إلى تكليفي ووضعي؟

استخرج الفرق الرئيس بين هذين القسمين .

ثم صنف الأحكام التالية إلى أحكام وضعية وتكليفية :

الحنٹ في اليمين سبب لوجوب الكفارة .

بحنث في يمينه وجبت عليه كفارة اليمين .

لا يصح إخراج كفارة اليمين قبل وجود الياسين أصلا .

ثم تمتلك من الوضوء شرط لصحة الصلاة.

الحدث مانع من صحة الصلاة.

/ قارن بذكر أوجه الشبه والخلاف بين كل مما يلي

الشرط والمانع

الشرط لغة: العلامة .

واصطلاحا : ما يلزم من عدمه العدم، ولا يلزم من وجوده وجود ولا عدم لذاته .

المانع لغة الحاجز بين شيئين .

واصطلاحا : ما يلزم من وجوده العدم، ولا يلزم من عاد همه وجود ولا عدم لذاته .

والمعنى : أن أسباب الحكم إذا كانت متوفرة فمقتضى ذلك أن يوجد الحكم، ولكن قد يأتي مانع يمنع من

الحكم

ب الشرط والسبب .

الشرط لغة العلامة

واصطلاحا : ما يلزم عدمه العدم، ولا يلزم و وجود ولا عام لذاته

حل الوحدة الثالثة عشرة أصول الفقه كتاب الفقه 2 مسار العلوم الانسانية

وللمزيد من حلول الكتب : مادة الحديث 1

الكفايات اللغوية 1

الكفايات اللغوية 2

الرابط المختصر : https://hululkitab.co/?p=6612

شارك الحل مع اصدقائك